المشهد اليمني الأول/

يتكبد أزلام العدوان المنافقين خسائر متوالية في جبهات تعز، إثر عمليات هجومية وعمليات عسكرية كاسرة بصد وكسر زحوف لأزلام العدوان المنافقين .

مصادر عسكرية أفادت للمشهد اليمني الأول، أن أبطال الجيش واللجان الشعبية تمكنوا خلال الساعات الماضية من كسر زحوف لأزلام العدوان على إحدى التباب في الضباب بمديرية صبر الموادم.

المصادر بينت بأن أعداد كبيرة من المنافقين لقوا مصرعهم بينهم قيادات، مشيرةً إلى سقوط أكثر من 16 قتيل بينهم القيادي الميداني في كتائب حسم المدعو “أبو قصي”، كما تمكن أبطال الجيش واللجان الشعبية من تدمير مدرعتين وإعطاب دبابة خلال كسر الزحف.

وزودت المصادر العسكرية المشهد اليمني الأول، بأسماء بعض قتلى المنافقين، الذين لقوا مصرعهم في الجبهة الغربية الضباب بنيران الجيش واللجان الشعبية وهم:
القيادي المنافق ابوقصي أحد قيادات لكتائب مايسمى حسم
المنافق محمد عبد السلام فائد
المنافق مهيب محمدحمود هزاع النامس
المنافق ضياء الوجيه
المنافق ابراهيم غلاب محمد سيف
المنافق وجدان محمد سعيد المخلافي
المنافق عبدالله عبدالوهاب عبدالله الخامري

إلى ذلك تمكن أبطال الجيش واللجان الشعبية من كسر زحفين مماثلين باتجاه منطقة الكدحة في المعافر، واتجاه قرية الحود في الصلو، وأسفرت عمليات الصد عن مصرع أعداد كبيرة من المنافقين وإصابة آخرين.

وفي بير باشا أفادت مصادر عسكرية بتمكن الجيش واللجان الشعبية من تدمير  آلية تقل مرتزقة بعبوة ناسفة في منطقة بير باشا ومصرع من كان على متنها.

التعليقات

تعليقات