المشهد اليمني الأول/

قالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الاثنين، إن أكثر من نصف مليون شخص في اليمن أصيبوا بالكوليرا منذ بدأ الوباء قبل أربعة أشهر مشيرة إلى أن المرض حصد أرواح 1975 شخصا.

وأشارت المنظمة إلى أن أكثر من خمسة آلاف إصابة جديدة بالفيروس، الذي ينتقل عبر الماء، تسجل يوميا في الدولة التي انهار نظامها الصحي بعد أكثر من عامين من الحرب.

وقالت المنظمة في بيان له اليوم إن “العدد الإجمالي لحالات الكوليرا المشتبه بها في اليمن هذا العام بلغ نصف مليون يوم الأحد كما توفي حوالي ألفي شخص منذ بدأ الوباء ينتشر بسرعة في نهاية أبريل”.

وأضافت أن “انتشار الكوليرا تباطئ بشكل ملحوظ في بعض المناطق مقارنة بأعلى المستويات المسجلة لكن المرض ينتشر بسرعة في المناطق التي أصيبت به مؤخرا وتسجل أعدادا كبيرة من الحالات” وأوضحت أن هناك 503484 حالة في المجمل.

ويمكن للمرض أن يودي بحياة المصاب في غضون ساعات إذا لم يتلقَ العلاج اللازم.

ويشهد اليمن حالة انتشار واسع لوباء الكوليرا منذ أربعة أشهر جراء العدوان والحصار من قبل دول تحالف العدوان السعودي الأمريكي على مدى أكثر من عامين ونصف وخلف دمارا هائلاً في البنية التحتية والمنشآت الصحية.

التعليقات

تعليقات