المشهد اليمني الأول/

ضبطت الأجهزة الأمنية واللجان الشعبية بمحافظة تعز خلية رصد جديدة متورطة برفع إحداثيات لطيران العدوان ورصد مواقع وتحركات الجيش واللجان الشعبية.

وأوضح مصدر أمني أن الخلية يرأسها قاضٍ يعمل مساعدا لرئيس محكمة استئناف عليا، استغل وظيفته لإنشاء الخلية وإدارتها.

وأشار المصدر إلى أنه وفقا لاعترافات أعضاء الخلية فقد باشروا رفع إحداثيات عدة حول تحركات وكشف مواقع الجيش واللجان الشعبية وإرسالها إلى دول العدوان بواسطة قيادات عسكرية مرتزقة، من بينهم المدعو عدنان الحمادي.

ولفت المصدر إلى أن أحد أعضاء الخلية يعمل في مكتب الأحوال المدنية في مديريته قد أعترف، بقيامه بتسريب لائحة بأسماء وهويات عدد من المواطنين بناء على انتماءاتهم وتوجهاتهم.

كما أشار المصدر إلى أن عضوا أخرا اعترف أن رئيس الخلية أبتزه عندما قرر التخلي عن العمل في الخلية.

يذكر أن الأجهزة الأمنية في تعز نشرت مؤخرا سلسلة اعترافات لعدد من الخلايا التي تم ضبطها، والتي أسندت لها مهام رصد الإحداثيات.

التعليقات

تعليقات