المشهد اليمني الأول/

أفاد تقرير أممي، نُشر اليوم الإثنين، بأن عدد الضربات الجوية لتحالف العدوان السعودي في اليمن، خلال النصف الأول من عام 2017، تخطى عدد الضربات الجوية التي شهدها العام الماضي بالكامل.

وذكر التقرير الصادر عن «منظمة الحماية من القنابل العنقودية في اليمن» أن المعدل الشهري لعدد الغارات على المحافظات اليمنية عام 2017 هو أعلى ثلاث مرات، تقريباً، من العام الماضي.

وأشار التقرير، الذي يرتكز على معلومات تجمعها الأمم المتحدة إضافة إلى مصادر أخرى مفتوحة، إلى ارتفاع عدد الإشتباكات الشهرية بين الجيش اليمني واللجان الشعبية من جهة، وبين قوات المرتزقة الموالية للعدوان إلى الضعف، مقارنة بالعام الماضي.

و«منظمة الحماية من القنابل العنقودية في اليمن» جزء من أخرى دولية للحماية من القنابل العنقودية، ترأسها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، التي تنسق العمل الإغاثي بين الوكالات التابعة للمنظمة الأممية.

التعليقات

تعليقات