المشهد اليمني الأول/

وجهت وزارة الخارجية الإيرانية رسالة إلى السعودية بشأن العدوان على اليمن، وإعلان وزير الداخلية العراقي الأخير، الوساطة بين طهران والرياض.

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، إن طهران لم تتلق إشارات سعودية واضحة برغبتها لتحسين العلاقات، معرباً عن أمله بأن تقوم السعودية بوقف الحرب في اليمن وقبول الحقائق على الأرض، وذلك وفقاً لوكالة “مهر” الإيرانية للأنباء.

وأفادت الوكالة الإيرانية، عن قاسمي، وصفه إعلان وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي، الوساطة بين طهران والرياض بأنه أمر إيجابي، مرحباً بأي وساطة تحقق الأمن والاستقرار في المنطقة.

وكان زعيم التيار الصدري العراقي، مقتدى الصدر، قال إنه تلقى “بشارات” من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بقرب انتهاء “الحرب” (العدوان السعودي الأمريكي) على اليمن منذ ثلاث سنوات.

وكان وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي، قد قال في وقت سابق، إن السعودية طلبت من رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، التدخل للتوسط بين الرياض وطهران.

التعليقات

تعليقات