المشهد اليمني الأول/

ضبطت الأجهزة الامنية بمحافظة #تعز خلية رصد جديدة متورطة برفع احداثيات لطيران العدوان وكشف مواقع وتحركات الجيش اليمني واللجان الشعبية.

الخلية يرأسها قاضي يعمل مساعداً لرئيس محكمة استئناف عليا، وقد استغل القاضي وظيفته في انشاء الخلية وادارتها مصدراً فتاوى بوجوب “مقاتلة” الجيش واللجان، و وفق اعترافات الاعضاء فقد باشروا عملهم برفع احداثيات عدة متعلقة بتحركات وكشف مواقع الجيش واللجان الشعبية وارسالها الى دول العدوان بواسطة قيادات عسكرية مرتزقة، من بينهم المدعو عدنان الحمادي.

واعترف احد اعضاء الخلية ،ويعمل في مكتب الاحوال المدنية في مديريته، بقيامه بتسريب لائحة باسماء وهويات عدد من المواطنين بناء على انتماءاتهم وتوجهاتهم.

وأشار عضو آخر إلى ابتزاز رئيس الخلية له عندما قرر العضو التخلي عن العمل في الخلية، غير أن القاضي أجبره على دفع مبلغ مالي يومي لقاء ذلك.

يشار إلى أن الأجهزة الأمنية في تعز نشرت مؤخراً سلسلة اعترافات مماثلة لعدد من الخلايا التي نجحت في ضبطها.

التعليقات

تعليقات