المشهد اليمني الأول/

أكد نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري في تركيا آردال اكسونغور أن النظامين السعودي والقطري وجهان لعملة واحدة تصور الإرهاب الإخواني العالمي المدعوم من تركيا ودول إقليمية أخرى وهدفه تدمير سورية والمنطقة.

وقال اكسونغور في حديث له اليوم إن “حلفاء الأمس في سورية والعراق تحولوا إلى أعداء اليوم بعد أن كانت هذه الدول معا تقوم بتدمير سورية منذ عام 2011 واليمن منذ عامين دون أي اهتمام من المجتمع الدولي الذي أقام الدنيا وأقعدها في موضوع سورية”.

وأضاف إن الجميع يعرف جيدا أن دول الخليج متخلفة وعميلة لأمريكا ولا يمكن لها أن تصدر الديمقراطية والحرية إلى سورية لأنها تفتقر لأبسط المعايير الديمقراطية أساسا.

وختم اكسونغور في ختام حديثه بالتعبير عن قلقه من سياسات رئيس النظام التركي رجب طيب اردوغان الخطيرة في المنطقة بسبب استمرار دعمه للجماعات الإرهابية في سورية وقال إن “على اردوغان أن يوضح للشعب التركي سبب تواجد الجيش التركي في الشمال السوري والمخاطر المحتملة من هذا التواجد خاصة إذا طلبت الدولة السورية خروج هذه القوات التي تدعم المجموعات الإرهابية”.

التعليقات

تعليقات