المشهد اليمني الأول/

فضحت تسريبات جديدة عن مراسلات بين السفير الإماراتي في واشنطن “يوسف العتيبة” والجنرال الإسرائيلي “عوزي روبين” وهو عميد سابق وقائد نظام القبة الحديدية الإسرائيلية خلال الحرب على غزة، مما يوضح متانة العلاقة بين الإمارات والكيان الإسرائيلي.

وكشفت التسريبات عن مراسلات سابقة بين العتيبة وروبرت ساتلوف المدير التنفيذي لمعهد واشنطن المؤيد لإسرائيل، وفيها يقترح الأخير عقد لقاء بين العتيبة وعوزي روبين.

وتضمنت المراسلات تقييما لأضرار الحرب على غزة عام 2012. وقد جاءت الاتصالات بين الطرفين بعد شهر من الحرب.

وكان روبين قد زار واشنطن للمشاركة في أحد المنتديات، وأشاد بنجاح نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ، الذي استخدمه الاحتلال لاعتراض صواريخ المقاومة في غزة.

وكتب روبرت ساتلوف إلى العتيبة قائلا: إن هناك عرضا مقنعا حول إمكانية تطبيق نظام صواريخ القبة الحديدية في دول الخليج الفارسي لمواجهة الصواريخ الإيرانية. واقترح ساتلوف أن يَسمع العتيبة بنفسه من روبين.

ورد العتيبة بأنه لم يلتق روبين، لكنه مهتم بالاستماع بنفسه بشأن نظام القبة الحديدة وأدائها خلال الحرب على غزة.

وقد راسل العتيبة عوزي روبين بشكل مباشر قائلا “دعنا نلتقِ المرة القادمة في واشنطن”، فرد روبين “لقد عدتُ فعلا إلى إسرائيل.. ربما في المرة القادمة”.

التعليقات

تعليقات