المشهد اليمني الأول/

عبر وزير خارجية النظام القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني عن قلقه على أمن الحجاج القطريين في أراضي السعودية على خلفية التوتر الحالي في العلاقات مع الرياض.

وأكد آل ثاني خلال مؤتمر صحفي في أوسلو مع نظيره النرويجي أن أكثر من 100 حاج قطري دخلوا أمس الأراضي السعودية.

وأضاف أن الرياض لم تتجاوب حتى الآن مع طلبات وزارة الشؤون الإسلامية القطرية بشأن ضمان سلامة الحجاج، مشددا على أن أمن هؤلاء أصبح تحت مسؤولية السلطات السعودية.

وتابع الوزير قائلا: “مستوى التوتر بين الدولتين واللغة والنبرة المستخدمة من قبل الإعلام السعودي الذي ينشر الكراهية تجاه القطريين، يشكل مصدر قلق كبير بالنسبة لنا”.

وذكر بأن السعودية تبنت قانونا لمعاقبة أي سعودي يبدي تعاطفه مع قطر بالسجن 5 سنوات أو غرامة 3 ملايين ريال سعودي.
ودعا الرياض إلى الاستجابة لدعوات وزارة الشؤون الإسلامية القطرية وعدم تسييس مسألة الحج.

التعليقات

تعليقات