المشهد اليمني الأول/

لقي عشرات الغزاة السودانيين ومرتزقة الجيش السعودي مصارعهم وجرح آخرون، اليوم السبت، في كسر زحف واسع لهم مسنود بغطاء جوي مكثف شمال صحراء ميدي المحاذية لجيزان.

وأفاد مصدر عسكري، أن أبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية كسروا زحفًا واسعًا للغزاة السودانيين والمرتزقة شمال صحراء ميدي.

وأكد المصدر مصرع وجرح أعداد كبيرة من الجنود السودانيين والمرتزقة، في الزحف الذي استمر منذ ليل أمس وحتى صباح اليوم بمشاركة الطيران الحربي والأباتشي والتجسسي التابع للعدوان.

وأشار المصدر إلى أن قيادات سعودية أشرفت على الزحف شمال صحراء ميدي لرفع معنويات السودانيين والمرتزقة بعد رفضهم الأوامر وامتناعهم عن التقدم.

يذكر أنه منذ بداية العدوان في 26 مارس 2015 أفشل الجيش اليمني واللجان الشعبية جميع محاولات العدوان السعودي الأمريكي بالتقدم باتجاه صحراء ميدي الحدودية رغم استجلابه للمقاتلين المرتزقة من مختلف الجنسيات التي كان آخرها الجنسية السودانية.

 

التعليقات

تعليقات