المشهد اليمني الأول/

طالب نائب رئيس شرطة دبي، ضاحي خلفان، بتعليق عضوية قطر في كل من الجامعة العربية ومجلس التعاون الخليجي، وذلك على خلفية المقاطعة السعودية والإماراتية والبحرينية والمصرية للدوحة.

وقال خلفان، في سلسلة من التغريدات على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي «تويتر»، إن «عضوية قطر في الجامعة العربية ومجلس التعاون يجب أن تعلق حتى تعيين حكومة إنقاذ قطر من قبضة الإرهابيين»، لافتاً إلى أن هذه الخطوة «مهمة خليجية ملحة».

واتهم السلطات القطرية بـ«التعاون مع المليشيات المسلحة ضد الحكومات العربية، وإمداد الجماعات الإرهابية بالمال الوفير»، متابعاً أن «سفارات الحكومة القطرية في العالم محطات لاستقطاب الجماعات الإرهابية والتعامل معهم بالأجر المدفوع نقداً». وزاد أن «رموز التمويل للإرهاب في قطر يسرحون ويمرحون بلا عقاب».

ورأى أن «الجزيرة روجت لثقافة الإرهاب، وشوقت الشباب المسلم للعمليات الإنتحارية، وساعدت على تجنيدهم».

وذكر أن «الجزيرة أشادت على الدوام بمن أطلقت عليها الدولة الإسلامية وهي تعلم أنها الدولة الشيطانية»، مشدداً على أنه «يحب أن تحاسب الجزيرة على جريمة التشويق للإرهاب».

التعليقات

تعليقات