المشهد اليمني الأول| عدن

قالت مصادر مطلعة، أن مدينة عدن شهدت مساء الأربعاء 15 يونيو 2016م مظاهرات شعبية شارك فيها المئات من المواطنين المحتجين عما وصفوه بالعجز الفاضح لحكومة بن دغر وهادي في تلبية أبسط الخدمات الضرورية التي يحتاجها المواطنون في عدن.

حيث يعيش المواطنين معاناة كبيرة جراء حرارة الجو وانعدام التيار الكهربائي أسفرت عن وفاة عدد من المواطنين بالإضافة ارتفاع جنوني في أسعار المواد الغذائية وطفح لمياه المجاري في عدد من الأحياء السكنية.

وأوضحت المصادر أن محافظة عدن تشهد أجواء متوترة بين الجماعات المسلحة التي تسيطر على المحافظة والقوات الغازية المنزوية في ثكناتها دون أن تحرك ساكناً بينما حكومة بن دغر شبه محاصرة في قصر المعاشيق لا تستطيع الخروج إلى شوارع المدينة لتلمس هموم المواطنين الأمر الذي عزز من نقمة المواطنين على هذه الحكومة .

وأشارت المصادر إلى أن ليل الخميس شهد هروباً جماعياً لعدد من وزراء حكومة بن دغر نحو الخارج .

من جانبها قالت وسائل إعلام العدوان أن سبعة من وزراء حكومة بن دغر فروا ليل الخميس من عدن نحو الأردن خشية الفتك بهم من الجماعات الإرهابية أو المواطنين الناقمين عليهم جراء عجز حكومتهم وبحجة عدم توفر الإمكانات في عدن.

التعليقات

تعليقات