كتب/ نصر الروشان

نصر الرويشانبالفعل همي ليس همك ، فقناة السعيدة التي تتبنى هذا المسلسل في رمضان من كل عام ، تحجب عدستها عما يجري في اليمن من عدوان وقتل وحصار لأكثر من عام ، ولم نعد نستدل على أنها قناة يمنية إلا من إعلانات الزبادي وحليب يماني .

مسلسل يكشف النية السوداء والقلوب المضمرة للحقد والشر المبيت نحو أبناء هذا الشعب ونحو وحدة اليمن وأمنه وإستقراره . تشويه مقصود ومستمر لرجال الأمن ومنتسبي وزارة الداخلية الذين يعملون كل ما بوسعهم من أجل الحفاظ على الإستقرار والأمن في الداخل .

ولكن ماذا عسانا أن نقول لسيل الكراهية وبحر الأحقاد الذي سيغرقهم عما قريب فاليمن أكبر من قناة كالسعيدة والإعلام الحر هو الذي سيكشف ويعري الإعلام المتواطئ مع قرن الشيطان النجدي.

همي وهم الشرفاء هو الوطن وهمكم التشوية والكذب والتضليل.

هم الجيش واللجان الشعبية الدفاع عن الوطن ودحر الغزاة ومقاومة الإحتلال وهمكم العمالة والترويج للعدوان والمرتزقة الذين يذوقون أصناف العذاب على من هم أهل لحماية اليمن والذود عنها.

همنا أن نملك قرارنا ونحيا بعزة وكرامة وهمكم الإنصياع للهارج والتبعية العمياء وليس غريب على من كان هم الوطن هو آخر إهتماماته والخيانة هي من أولوياته.

تبا” لكم ولزوركم وبهتانكم وإفترائكم وتبا” لمن ألف العبودية والإرتزاق والعمالة والتضليل.

هل علمتم يا قناة التعيسة وليس السعيدة كما تطلقون عليها أن همنا ليس همكم أيها الخونة العملاء.

 

التعليقات

تعليقات