المشهد اليمني الأول/

في إحصائية جديدة يختص بها مركز “فيريل” للدراسات في برلين، واستناداً لـ 51 مصدر من كافة الأطراف، أصدر المركز إحصائيته لعام 2017 عن عدد المقاتلين الأجانب الذين قاتلوا ضد الجيش السوري منذ 10 نيسان 2011 حتى نهاية تموز 2017.

السعودية أولاً بعدد “المجاهدين” الإسلاميين في سورية بـ 27600 مقاتل وهابي إرهابي، وعدد قتلاها 8840 قتيلاً منذ بداية الحرب في سورية. بينما احتلت تونس المرتبة السادسة وليس كما تُروّج له وسائل الإعلام.

وشكلَ الإرهابيونَ من الدولِ العربية 54% من العدد الإجمالي للمقاتلين الأجانب في سورية.. أولُ عمليةٍ إرهابيةٍ يُشاركُ فيها مقاتلٌ أجنبيٌّ لبناني من عكارَ، في 10 نيسان 2011 على أوتسترادِ بانياسَ ضدَّ حافلةِ مبيتٍ للجيشِ السوري. ومنذ آذار 2017 بدأ عدد المقاتلين الأجانب بالتناقص، بسبب هروب الآلاف خارج الأراضي السورية أو تهريبهم.

التعليقات

تعليقات