المشهد اليمني الأول| صنعاء

رحب الأخ محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا بمبادرة الإمارات العربية المتحدة إنهاء عملياتها مع تحالف العدوان ضد اليمن، متمنياً أن تكون أكثر حصافة .

و دعا رئيس اللجنة الثورية العليا بقية دول التحالف ” أن تتعقل وتراجع مواقفها التي لم تحقق لها سوى الخسائر على كل الاتجاهات ولم تستطع أن تنال من عزيمة اليمن بعد أن استنفدت كل اهدافها غير الصحيحة وغير الحقيقية “.

و حيا رئيس الثورية العليا، في الكلمة التي القاها خلال مأدبة الافطار الرمضانية التي اقامها اليوم في القصر الجمهوري بصنعاء، أبناء اليمن الاحرار الصامدين في وجه المؤامرة والطغيان العالمي ودول الشر والارهاب التي حاولت غزو اليمن واحتلاله وانتهكت سيادته و سفكت دماء ابنائه ودمرت بنيته في ظاهرة للسفه السياسي و العسكري والاخلاقي غير مسبوقة في تاريخ العالم.

و طالب رئيس الثورية العليا الأمم المتحدة أن تكون حازمة في مواقفها و ألا تكون عُرضة للابتزاز للمال السعودي أو غيره وأن تبقى على الحياد وتتعامل مع مظلومية الشعب اليمني التعامل الجاد وأن لا تستهتر بدماء الشعب اليمني الذي يملك كل الحق في مقاضاة كل من تسبب في معاناته و ما حصل له خلال العدوان والحصار.

و رحب رئيس اللجنة الثورية بالحاضرين مؤكداً على ان هذا اللقاء مهم و حيوي في هذا الشهر الفضيل وفي ظل العدوان و الحصار الجائر والمؤامرة الكبيرة و المستمرة على اليمن بهدف تفتيته وتجزئته وتحويله إلى بيئة للصراعات المذهبية والطائفية والمناطقية.

وقال ” ان المؤامرة الكبيرة على اليمن والأمة والتحديات التي ظهرت مؤخراً تتضاءل أمام قدرة الشعب اليمني العظيم على التوحد والتكاتف والتلاحم والصمود وتحمل المسئولية مما يمكن الجميع من العبور إلى بر الأمان، وها هي المواقف تتغير من حولنا فيما يستمر الشعب اليمني متحدياً صامداً على أرضه وفي جبهاته.”

مؤكدا اهمية أن يستحضر الجميع أرواح الشهداء وتضحياتهم متذكرين في كل وقت أسرهم ووجوب رعايتهم والاهتمام بهم والقدوة التي تركوها بتضحياتهم .

حضر المأدبة أعضاء اللجنة الثورية والوزراء والقائمون بأعمال الوزراء ومحافظو المحافظات والقيادات العسكرية والمدنية والشخصيات الاجتماعية وقيادة الاحزاب والتنظيمات السياسية والمنظمات النسائية والابداعية ورجال الأعمال واعضاء السلك الدبلوماسي والممثل المقيم للأمم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة في اليمن.

وتبادل المشاركون في المأدبة مع رئيس اللجنة الثورية العليا التهاني والتبريكات بمناسبة شهر رمضان المبارك الذي يأتي في ظروف استثنائية على اليمن و الشعب اليمني، متمنين أن يتحقق لليمن في هذا الشهر الانتصار التام، مثمنين التضحيات الكبيرة التي قدمها الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان السعودي الامريكي والغزاة الجدد والارهاب واعمال الارتزاق الرخيصة.

وعبروا عن الاعتزاز و الاعتداد الكبير بالشعب اليمني العظيم الذي حقق الكثير من انتصارات الصمود والصبر في وجه تحالف دولي للبغي والعدوان و محاولة ابادة شعب عريق بأعتى آلات القتل والدمار والتجويع بالحصار واستهداف الاقتصاد والنسيج الاجتماعي وكل مقومات الحياة خدمة لقوى الشر والارهاب في العالم .

التعليقات

تعليقات