المشهد اليمني الأول/

بثت قناة “المنار”، التابعة لحزب الله اللبناني، تقريرا لمراسلها في اليمن، أثناء تغطيته المعارك من داخل محافظة نجران، جنوبي السعودية.

وعنونت “المنار” تقريرها، الذي نشرته الاثنين، بـ”كاميرا المنار في موقع قيادة العدوان في نجران”.

وتجول مراسل “المنار”، حمود محمد شرف، داخل مواقع عسكرية، وتظهر فيها ذخيرة كبيرة، قائلا إن القوات السعودية كانت تتواجد فيها.

وأوضح المراسل أن إخراج القوات السعودية جاء قبل أيام بعد معارك مع الجيش اليمني ومن أسماهم “اللجان الشعبية” (الحوثيين).

قال إن المكان الذي يقف فيه قُتل فيه نحو ستة من الجنود والضباط السعوديين.

وتابع بأن الطيران السعودي يقوم بقصف أي جسم يتحرك على الأرض.

وتحدث أحد جنود القوات اليمنية الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، من داخل الموقع، قائلا إن العديد من آليات القوات السعودية تم إحراقها، واغتنام أسلحة ومعدات أخرى.

وقد أبدت السعودية إنزعاجها من تواجد مراسل قناة المنار اللبنانية على حدودها، عكس قلقها البالغ مع تطورات كبيرة ستشهدها الحدود خلال المرحلة القادمة.

كما اثارت تقاريرُ المنار من نجران تعليقاتِ الناشطينَ السعوديينَ على مواقعِ التواصلِ الاجتماعي ، تضمنت اشاراتٍ الى حجمِ الخسائرِ المعنويةِ للنظامِ السعودي في حربه على اليمن .

وكان قد قام قائد القوات الأمريكية بالشرق الأوسط، الجنرال جوزيف فوتيل، بزيارة منطقة جيزان المحتلة على الحدود بين المملكة واليمن، حسبما أفادت وكالة “أسوشيتد برس” الأسبوع الماضي.

التعليقات

تعليقات