المشهد اليمني الأول/

تفقد العمليات الخاصة اللواء الركن حسين الروحاني اليوم أحوال المقاتلين من منتسبي اللواءين 17 مشاة و201ميكا بمحور تعز في إطار الزيارات العيدية للمرابطين بمناسبة عيد الأضحى.

وهنأ اللواء الروحاني المقاتلين بهذه المناسبة الدينية .. مشيرا إلى أن هذه المناسبة تأتي للعام الثالث على التوالي وأبطال القوات المسلحة والأمن واللجان الشعبية وإلى جانبهم الشعب اليمني الصابر يخوضون معركة الدفاع عن السيادة والكرامة ويواجهون عدوانا بربريا لم يراع قيما ولا أخوة ولا دين ولا عرف أو قانون.

وأشاد بمستوى الجاهزية القتالية والروح المعنوية العالية للمقاتلين من منتسبي اللواءين وبما لمسه من يقظة عالية واستعداد لتنفيذ المهام .. لافتا إلى أن الصمود والثبات في مواجهة المعتدين يؤسس لمرحلة جديدة لا مكان فيها للتدخل أو الوصاية على القرار اليمني كون الشعب اليمني وحده من سيقرر مصيره ويحدد معالم المستقبل الذي ينشده

وأكد قائد قوات العمليات الخاصة أن القوات المسلحة وكما هو عهدها ستظل وفية وستواجه المعتدين والغزاة مهما بلغت التضحيات وستجعل من جبال وصحاري ووديان اليمن مهالك حتمية للغزاة والمعتدين.

وأوضح أن العدوان لقي ويلقى من أبناء القوات المسلحة والأمن واللجان الشعبية وكل الشرفاء من أبناء الوطن المرابطين في جبهات العزة والكرامة الدروس البليغة التي أذاقته ومرتزقته وبال أمره وأركست كل خططه وأهدافه ورهاناته وأسلحته ومعداته.

من جهتهم أكد المقاتلين أنهم في أعلى درجات الجاهزية ومستوى طبيعة المهام القتالية الملقاة على عاتقهم.

كما أكدوا أن إرادتهم كما كانت ستظل صلبة ومتماسكة وشامخة شموخ الجبال ولن يثنيها شيء عن أداء الواجب مهما كانت التضحيات في سبيل الوطن وسيئدون واجباتهم بمعنويات عالية.

رافقه خلال الزيارات رئيس أركان اللواء الأول مشاة جبلي العميد عبدالله المطري والقائم باعمال دائرة التخطيط بوزارة الدفاع العميد محمد الهمداني ومساعد قائد المنطقة العسكرية الرابعة العميد أحمد شرف الدين.

التعليقات

تعليقات