المشهد اليمني الأول/

طالب اللواء عبد الحكيم الخيواني نائب وزير الداخلية قيادة السلطة القضائية بسرعة محاكمة الخونة والعملاء المضبوطين لدى الأجهزة الأمنية.

وشدد اللواء الخيواني في حوار أجرته معه قناة المسيرة ضمن برنامج اليمن في مواجهة العدوان على أهمية إصلاح الاختلالات في القضاء بما يمكن من تطبيق الإجراءات القانونية الحازمة بحق كل الخونة والعملاء ليكونوا للباقين عبرة.

وأضاف” لو تحاكم بعض الخلايا في جهازي الأمن القومي والسياسي أو وزارة الداخلية سيكون هناك استتباب للأمن ولسنا فوق القانون عندما نقول ذلك”.

اللواء عبد الحكيم الخيواني طالب المجلس السياسي الأعلى بضرورة إعلان حالة الطوارىْ طبقاً للدستور النافذ، بما يمكن أجهزة الدولة من القيام بواجباتها في حماية حقوق الشعب اليمني بكل فئاته ومكوناته الحرة وإسناد جبهات مواجهة العدوان.

وفي السياق ذاته، أضاف اللواء الخويواني”  بإعلان حالة الطوارئ ستتمكن الأجهزة الأمنية من ملاحقة ووأد المجرمين،وستعمل أجهزة الدولة بشكل أفضل”.

اللواء الخيواني أكد أن إطلاق خدمة الشكاوى جاءت من أجل انصاف المواطنين من مخالفات رجال الأمن ومنتسبي وزارة الداخلية، والحفاظ على حقوقهم، بالإضافة إلى تحقيق مبدأ “الأمن في خدمة المجتمع”.  

التعليقات

تعليقات