المشهد اليمني الأول/

التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف، اليوم الاربعاء، القائم بأعمال سفارة روسيا الإتحادية بصنعاء أندريه تشرنوفول.

وفي اللقاء سلم الوزير شرف، القائم بأعمال السفارة الروسية رسالة خطية لنظيره الروسي سيرجي لافروف حول العلاقات الثنائية وموقف روسيا الداعي إلى تسوية سلمية عادلة في اليمن.

وطالب وزير الخارجية الحكومة الروسية بالوقوف على ما جاء في تقرير المفوض السامي لحقوق الإنسان المقدم للدورة الـ 36 لمجلس حقوق الإنسان وخاصة ما يتعلق بإنشاء لجنة تحقيق دولية مستقلة ومحايدة في إنتهاكات حقوق الإنسان في اليمن، وهو الأمر الذي تحاول السعودية وحلفائها إعاقته تحت مبررات عدة كونه سيفضح الكثير من جرائم الحرب والإبادة التي إرتكبها تحالف العدوان منذ مارس 2015.

وجدد تأكيد موقف حكومة الإنقاذ الوطني الداعي للسلام وإيقاف العدوان والجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان ومرتزقته في اليمن .

ودعا الوزير شرف إلى تقصي الحقائق المتعلقة بالتجاوزات التي إرتكبها تحالف العدوان ومرتزقته وكذا الإستهداف المتعمد للمدنيين والأطفال والنساء وكبار السن في منازلهم وأثناء تحركاتهم بين المدن أو في المدارس والمرافق العامة التي قصفت عمدا.

ونوه وزير الخارجية بتعاون الجانب الروسي المستمر في إيجاد العديد من البدائل باتجاه تحقيق التسوية والسلام الشامل بما يخدم مصالح الشعب اليمني.

فيما أكد القائم بالأعمال موقف روسيا الرافض للعمل العسكري كحل في اليمن وأنه لا سبيل لحل الصراع الدائر سوى المفاوضات وإنتهاج الخيار السلمي الذي سيحافظ على اليمن ومقدراته.

التعليقات

تعليقات