المشهد اليمني الأول| ذمار

أفرجت الأجهزة الأمنية في رداع بمحافظة البيضاء اليوم السبت عن 200 من المغرر بهم في إطار المبادرة الإنسانية التي أطلقها قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي مطلع شهر رمضان المبارك.

وأشاد المفرج عنهم بهذه المبادرة الإنسانية، مبدين النصح لزملائهم بعدم الانجرار وراء المال بما يخدم قوى العدوان والانخداع بعناوينهم بتحرير البلد.

وفي ذات السياق أفرجت السلطة المحلية بمحافظة ذمار عصر اليوم عن 76 من المغرر بهم كدفعة ثانية، كانوا في صفوف العدوان في جبهات مختلفة.

وتأتي عملية الإفراج كبادرة إنسانية بناء على توجيهات قائد المسيرة القرآنية السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.

بدورهم  أعلن المغرر بهم براءتهم من العدوان والمرتزقة وأكدوا وقوفهم مع الشعب اليمني في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي.

الجدير بالذكر أنه تم الإفراج عن 116 أسيرا من الجيش واللجان الشعبية بوساطة محلية في عملية تبادل للأسرى مع بعض المجموعات المسلحة بمحافظة تعز، دون أن يكون لمرتزقة الرياض في الكويت أي دور يذكر في ذلك.

التعليقات

تعليقات