المشهد اليمني الأول/ المراسل نت

دافعت القيادية بحزب الإصلاح الموالي للعدوان توكل كرمان عن حزبها وأسباب عجزه عن مواجهة “الحوثيين” حسب تسميتها مؤكدة أن “جماعة الحوثي” (أنصارالله) ، باتت قوة لا تقهر عجزت 13 دولة عن القضاء عليها.

وتساءلت كرمان “بعد ثلاث سنوات من الحرب هل عجز التحالف العربي عن اسقاط الانقلاب ام عدم توفر الارادة لديه في اسقاطه؟” مضيفة أن ” الانطباع العالمي ان الحوثي قوة لا تقهر في المنطقة وسيتقاطرون عليه يخطبون وده والتحالف معه”.

جاء ذلك في منشور بصفحتها على موقع “فيسبوك” ، هاجمت خلاله دول تحالف العدوان مبدية شكوكها بوجود أهداف أخرى للتحالف غير القضاء على أنصارالله.

وقالت كرمان في المنشور ” هل عجز كل هذه الفترة وهو بكل هذه الترسانة والامكانات مسنودا بمقاومة شعبية وجيش وطني عن هزيمة ميليشيا محاصرة محدودة ، ام ان لديه اهداف اخرى غير انهاء الانقلاب واعادة الشرعية؟”

وخاضت كرمان نقاشاً طويلاً مع متابعيها ، حيث سألها أحد متابعيها عن دور الاخوان في مواجهة حركة أنصارالله  فأجابت “قد عجزت ١٣ دولة كيف عاد الا الاخوان” مضيفة أن “الانطباع العالمي بعد ثلاث سنوات ان الحوثي قوة لا تقهر في المنطقة وسيتقاطرون عليه يخطبون وده والتحالف معه”.

التعليقات

تعليقات