المشهد اليمني الأول/

ترأس الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم إجتماعا موسعا لمحافظي المحافظات بحضور نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية الدكتور حسين مقبولي ووزير الإدارة المحلية علي بن علي القيسي.

وأقر الإجتماع أن تكون الفعاليات الإحتفالية بثورة 21 سبتمبر مركزية في العاصمة صنعاء وأن تكون الإحتفالية بالعيد الـ 55 لثورة ألـ 26 من سبتمبر والعيد الـ 54 لثورة 14 أكتوبر فعاليات رسمية على مستوى المركز والمحافظات وبرعاية السلطة المحلية وحسب البرنامج الذي تقره لجنة الفعاليات برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور.

وناقش الإجتماع المجازر التي يرتكبها العدوان السعودي الأمريكي بحق المدنيين في مختلف المحافظات وتلك المجازر المتزامنة من قبل أدواته خاصة عند قرب كل إحاطة لمجلس الأمن عن الأوضاع في اليمن أو إجتماع لمجلس حقوق الإنسان وآخرها ما أرتكب بحق ركاب سيارة في محافظة تعز وما واكب هذا العمل الإجرامي من تفاعل إعلامي يؤكد أنه عمل مدبر ومخطط له عن سبق إصرار لأغراض سياسية بحته درج عليها العدوان وأدواته في الداخل.

وأشار إلى أهمية أن تؤكد الفعاليات الرسمية والشعبية على حقيقة الثورات اليمنية وأنها كانت ضد الظلم والإحتلال الذي كاد أن يطمس التاريخ الحضاري لليمن .. مشيرا إلى طبيعة الإحتفاء هذه الفترة وفي هذه الظروف الناتجة عن عدوان قوى الإستكبار العالمي وعلى رأسها أمريكا والسعودية والإمارات.

فيما جانبه استعرض نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية أبعاد الثورات اليمنية ورمزيتها في التاريخ اليمني ومعنوياتها لدى الشعب اليمني وصولا إلى ثورة الـ 21 من سبتمبر التي تعزز تطلعات الشعب اليمني في العزة والكرامة والخروج من عباءة الوصاية والارتهان للخارج ومحاربة الفساد وسوء الإدارة لمؤسسات الدولة وتمكين الإرادة الوطنية من استغلال الثروات والمميزات الطبيعية في كافة المجالات.

وأشار إلى طبيعة العدوان السعودي الأمريكي الذي تجاوز عامين ونصف ومساره في ذات السياق الذي يحاصر اليمن ويعتدي عليه منذ عقود وإن تعددت الأشكال والأنماط .

وأكد الدكتور مقبولي أهمية الإحتفاء بأعياد الثورة اليمنية في هذه المرحلة من تاريخ اليمن وشعبه وأن تعكس صمود الشعب اليمني وثباته وانتصارات الجيش واللجان الشعبية في كافة الجبهات .

فيما استعرض محافظو المحافظات في مداخلاتهم الإستعدادات التي تجري على مستوى المحافظات والمديريات من أجل تنظيم الفعاليات الإحتفائية بأعياد الثورات اليمنية والفعاليات على مستوى المحافظات والتكامل القائم بين قيادات المحافظات والسلطات المحلية مع الأجهزة الرسمية والمؤسسات ذات العلاقة في البرامج والأنشطة والتخطيط والتنسيق والمتابعة.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية محمود الجنيد ورئيس دائرة السلطة المحلية بمكتب الرئاسة قاسم الحوثي.

التعليقات

تعليقات