المشهد اليمني الأول| صنعاء

ناقش اجتماع عقد اليوم السبت في العاصمة صنعاء برئاسة القائم بأعمال رئيس الوزراء الأخ طلال عقلان أوضاع اللاجئين في اليمن، وجوانب التعاون القائم مع المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، تجاه كافة القضايا والعمليات المرتبطة بحق اللجوء في الجمهورية اليمنية.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” ضم الاجتماع رئيس وأعضاء اللجنة الوطنية لشؤون اللاجئين والممثل المقيم للمفوضية العليا للاجئين لدى اليمن جوهانس فان دير كلاوو، وعدد من المختصين في المفوضية.

وناقش الاجتماع مختلف التحديات والأعباء التي يكابدها اليمن نتيجة استمرار تدفق اللاجئين الصوماليين، وكذلك المهاجرين غير الشرعيين، وتداعياتها على الاوضاع الأمنية والصحية والاقتصادية.

كما تم بحث الدور المعول على المفوضية الدولية في مساعدة اليمن على تنظيم عملية اللجوء، والإعادة الطوعية للاجئين الصوماليين الذين تشهد بلادهم استقرارا في المرحلة الراهنة، ومراعاة الظروف الاستثنائية وغير المسبوقة التي يمر بها اليمن نتيجة استمرار العدوان والحصار.

وتم الاتفاق في الاجتماع على تطوير القدرات البشرية لفريق العمل الوطني المعني بشؤون اللاجئين من خلال برامج التأهيل والتدريب المستمرين، وتوفير التجهيزات والمعدات التي تكفل قيامه بمهامه تجاه اللاجئين وفق الشروط والمعايير المعتمدة بما في ذلك تأكيد دوره الأصيل في دراسة ملفات اللجوء والبت فيها وذلك بالتعاون مع المفوضية العليا.

وتم التأكيد على ضرورة أن يواكب حجم الدعم الدولي في هذا الجانب الأعداد الحقيقية للاجئين في اليمن، خاصة في ظل استمرار تدفقهم إلى السواحل اليمنية رغم ظروف الحرب المفروضة على اليمن.

التعليقات

تعليقات