المشهد اليمني الأول| مأرب

وسّعت قوات الجيش واللجان الشعبية، الثلاثاء 21 يونيو/ حزيران 2016، نطاق سيطرتها في منطقة “نهم” شرق العاصمة صنعاء، إذ سيطرت على 4 مواقع في منطقة “حريب/نهم” الرابطة مع حريب “القراميش” بعد معارك عنيفة خاضتها مع مجاميع مرتزقة العدوان السعودي.

وأفاد مسؤول محلي أن حدود تقدم الجيش واللجان الشعبية لم يقتصر على ذلك، بل أسقط نارياً “وادي حريب”، بالسيطرة على “تبة” تطل على الوادي من الجهة الجنوبية.

في موازاة ذلك، استعاد الجيش واللجان الشعبية تأمين موقعين استراتيجيين في المشجح، بمأرب، وصد تسللاً نفذه مرتزقة العدوان على مناطق “فرع العرقوب ” و”المشجح”.

وقالت مصادر عسكرية، أن قوات الجيش واللجان الشعبية استعادت تأمين موقعين في “المشجح” (جنوب جبل هيلان الاستراتيجي) نحو 12 كم عن مدينة مأرب، من الجهة الشمالية. كما قصف بالمدفعية والهاون، تجمعات عسكرية للمرتزقة في “العطيف” خلفت قتلى وجرحى.

وبالتزامن استهدفت غارتان شنتهما طائرات العدوان، على “المشجح” فيما استمر التحليق المكثف، على مناطق وادي عبيدة والأشراف، وصرواح.

وأكدت المصادر ، إن قوات المرتزقة المتمركزة في معسكر “تداوين” قصفت بأكثر من 25 صاروخاً، مناطق “الأشقري، وحزم الحقيل، وشرق سوق صرواح”.

التعليقات

تعليقات