تركيا واسرائيل

المشهد اليمني الأول| متابعات

أکّد المتحدث باسم الرئاسة الترکیة “إبراهیم قالن” الیوم أنّ المحادثات الجاریة بشأن تطبیع العلاقات مع “إسرائیل”، وفق الشروط التی حددتها أنقرة، اقتربت من مرحلتها الأخیرة، وأنه یتم التخطیط لعقد لقاء جدید بین الطرفین خلال فترة قریبة للغرض نفسه.

وجاءت تصریحاته خلال مؤتمر صحفی عقده فی المجمع الرئاسی بالعاصمة أنقرة، وأوضح أنّ التخطیط للتوقیع على الاتفاقیة وبدء مرحلة تطبیع العلاقات، سیتم عقب التوصل إلى اتفاق نهائی بشأن المادتین المتعلقتین بدفع التعویضات ورفع الحصار عن غزة.

یذکر أن ترکیا وضعت عدة شروط لتطبیع العلاقات مع “إسرائیل” التی تضررت بشدة عقب اعتداء جیش الاحتلال فی عام 2010 على ناشطین أتراك کانوا على متن سفینة “مرمرة” وذلك فی سیاق محاولات فك الحصار الإسرائیلی عن غزة؛ ما أدى إلى مقتل عدد من هؤلاء الناشطین.

وتتضمن الشروط، الاعتذار عن مقتل الناشطین الأتراك الذین قضوا فی الحادثة، ودفع التعویضات لعائلات الضحایا، بجانب فك الحصار عن قطاع غزة.

المصدر: وكالات

التعليقات

تعليقات