المشهد اليمني الأول| عدن

توقفت، اليوم الجمعة 24 يونيو 2016م، خدمتي الإنترنت والاتصالات عن محافظة عدن.

وأفاد مصدر محلي أن المسلحين الذين سيطروا على مراكز السنترالات بالمدينة خلال الأشهر الماضية، سرقوا مخصصات مراكز الاتصالات من الديزل وهو ما يتسبب بتوقفها.

وأوضح المصدر أن المسلحين سطوا على خور مكسر والممدارة بالقوة على كمية من الديزل تقدر “3200” لتر خلال الفترة الأخيرة.

من جانبه دعا مدير الاتصالات قوات المقاومة الجنوبية إلى محاسبة من يقومون بأعمال سرقة الوقود.

ويسيطر مسلحون منذ أشهر على عدد من مراكز السنترالات التابعة لمؤسسة الاتصالات بعدن ويجبرون الاتصالات على دفع اتاوات شهرية دون وجه حق عقب طرد الحراسة الاصلية.

وكانت قد كشفت وسائل إعلامية موالية لتحالف العدوان السعودي الأمريكي عن مصادر نفطية بمحافظة عدن ان علي محسن الأحمر هو من يقف خلف ازمات المشتقات النفطية والكهرباء بعدن وذلك لكي يظهر فيما بعد انه هو من سيعمل على انهاءها.

التعليقات

تعليقات