المشهد اليمني الأول| متابعات

كشفت مصادر خاصة لـ”المشهد اليمني الأول” تفاصيل الجريمة البشعة التي ارتكبت بحق طالبة يمنية مبتعثة إلى القاهرة، في الوقت الذي اصدرت فيه السفارة اليمنية بيانا توضح ما حدث. 

وبحسب ما ذكرت مصادر خاصة إن طالبة يمنية واسمها “منى مفتاح” وهي مبتعثة لتحضير ماجستير علوم سياسية وجدت مقتولة ومحروقة جثتها، بعد سرقة كافة محتويات سكنها الكائن  في حي المنيل بالقاهرة.

وأضافت المصادر إن الطالبة (منى) عادت قبل ثلاث ايام الى القاهرة وبحوزتها مبلغ 7 ألف دولار مصاريف الدراسة بالأضافة إلى سكنها مع اثنتين من زميلاتها لم يكن متواجدات أثناء وقوع الجريمة. 

وقالت المصادر إن الشرطة والأمن المصري بدأ التحقيق في الجريمة بعد تلقيه بلاغاً من احدى زميلات الطالبة  ولا زالت  التحقيقات مستمرة حتى اللحظة. 

وأشارت المصادر إلى أن الشرطة المصرية رفضت تدخل السفارة بعد وصول السفير اليمني في القاهرة محمد الهيصمي إلى مكان الحادث. 

من جانبها اصدرت السفارة اليمنية بياناً أوضحت فيه إنه تم تشكيل تشكيل لجنة تحقيق مشتركة من جانب سفارة بلادنا.

موضحة إنه وحتى اللحظة ماتزال التحقيقات جارية وهناك لجان من المعمل الجنائي والمباحث العامة ومن النيابة ايضا ماتزالت تعمل في مسرح الجريمة.

التعليقات

تعليقات