وليد المعلم: سوريا والجزائر تواجهان مصيرا مشتركا بدأ بالاستعمار وتجسد بالارهاب اليوم

المشهد اليمني الاول| سوريا

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم لوزير شؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية الجزائري عبد القادر مساهل، أن ‫‏سورية والجزائر واجهتا تاريخيا تحديات مشتركة بدأت بمعركة مواجهة الاستعمار الأجنبي ونيل الاستقلال، واستمرت في مسيرة البناء والحفاظ على وحدة البلاد.

ومن ثم مكافحة خطر الارهاب وداعميه والتدخلات الأجنبية التي طالما ارادت استهداف القرار الوطني المستقل وضرب وحدة واستقرار مصالح الشعبين الجزائري والسوري.

التعليقات

تعليقات