المشهد اليمني الأول| متابعات

اعتقلت شرطة منطقة حائل ضابطا سعوديا سابقا قتل زوجته السورية “نحرا” في محافظة رماح، وعثرت الشرطة على شعارات “داعش” بسيارته.

ونقلت صحيفة “عاجل” السعودية، انه وبحسب تفاصيل الجريمة، فإن شرطة محافظة رماح تلقت بلاغا من شقيق القاتل بوجود امرأة سورية مقتولة نحرا، بعد طعنها عدة طعنات، داخل مخيم عائلي في ضواحي المحافظة.

وأفاد شقيق القاتل بأن الجاني يتنقل بين الرياض ومحافظة الشنان ومحافظة رماح، وهو متزوج بامرأتين إحداهما سعودية والأخرى سورية.

وقاد التواصل والتنسيق بين شرطة رماح مع شرطة منطقة حائل، التحريات إلى وجود سيارة بالقرب من أحد المنازل التي لم يكتمل إنشاؤها، متطابقة مع مواصفات سيارة الجاني.

وعند مداهمة المنزل، عثرت الشرطة على القاتل مع زوجته السعودية وأبنائها وأبناء زوجته الثانية السورية (المجني عليها)، وألقت القبض عليه بعد مقاومته لرجال الأمن وهو يهتف: “الله أكبر”.

وبحسب صحيفة “عاجل” فإن القاتل (ضابط سابق في الجيش السعودي في الخمسينات من عمره)، اعترف لاحقا بارتكابه الجريمة، وحول إلى شرطة منطقة الرياض لتسليمه لشرطة محافظة رماح.

وأثناء تفتيش سيارة الضابط الجاني، عثر على أوراق تحوي مخططات تفجيرات “الخبر”، وشعارات خاصة بجماعة “داعش” الإرهابية.

التعليقات

تعليقات