المشهد اليمني الأول| صنعاء

أفرجت الأجهزة الأمنية في مديرية الثورة بأمانة العاصمة عن 130 من المغرر بهم وذلك في سياق الاستجابة لتوجيهات قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.
عملية الإفراج جرت وسط أجواء من التسامح والتأكيد من جانب المغرر بهم على رجوعهم لصف الوطن في مواجهة أعدائه المتربصين باستقلاله وسيادته.
وأكد المغرر بهم أنهم مع اليمن ومع الوطن ضد العدوان السعودي الأمريكي الغاشم، مشيرين أن هذا العدوان يستهدف الجميع بلا استثناء، ولا يكترث لأحد، ويجب من الجميع مواجهته.
كما شكر المغرر بهم المعاملة الحسنة التي لاقوها من الأجهزة الأمنية واللجان الشعبية، شاكرين السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي مبادرته وتوجيهه بالإفراج عن المحتجزين غرة رمضان.
وتؤكد الأجهزة الأمنية واللجان الشعبية أن لا شيء أنكى ثقلا وأشد وطأة على أعداء الوطن من وعي أبنائه ووحدة صف شرفائه ، مشهد يبعث باليأس على السعي المحموم لشراة ذمم ومواقف ضعفاء النفوس بالمال الرخيص، ويحمل الحجة البالغة لكل من تم العفو عنهم بأن الوطن مسئولية لا صفقة.

التعليقات

تعليقات