المشهد اليمني الأول| الكويت

اعلن المبعوث الدولي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد اليوم الخميس انه قدم للاطراف اليمنية مقترحاً لخارطة طريق في سبيل حل الازمة في هذا البلد.
وأوضح ولد الشيخ أحمد، في مؤتمر صحفي في الكويت حيث جرت مفاوضات برعاية الأمم المتحدة، أن خارطة الطريق التي اقترحها تتضمن تصوراً عملياً لإنهاء النزاع يشمل إقرار الترتيبات الأمنية وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي وتشكيل حكومة وحدة وطنية تنقذ الاقتصاد الوطني وتساهم في الإعداد لحوار سياسي للتوصل لحل نهائي شامل.
وأكد ولد الشيخ أحمد أنه وضع الأسس لأرضية مشتركية بين الأطراف اليمنية يمكن البناء عليها في المستقبل للوصول إلى الحل النهائي لأزمة البلاد.
وأشار ولد الشيخ إلى أن المفاوضات التي استضافتها الكويت على مدى أكثر من شهرين قادت إلى إطلاق سراح ۷۰۰ أسير ومعتقل بالإضافة إلى ٥۰ طفلا.
وقال إن اليمن شهدت تحسناً ملحوظاً في وقف الأعمال القتالية، لكن بعض المناطق الأخرى لا تزال تعاني من انتهاكات، واضاف ان هناك تحسناً قياسياً في إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة.
وأوضح أن الثلث الثاني من عام ۲۰۱٦ شهد وصول مساعدات إنسانية إلى ٤٫٥ مليون مواطن يمني، في مقابل وصول المساعدات إلى مليون ونصف في نفس الفترة من العام الماضي، أي بزيادة بنسبة ۳۰۰ في المئة.

 

التعليقات

تعليقات