المشهد اليمني الأول| عدن

انفجرت سيارة مفخخة صباح الخميس 28 أبريل/نيسان بجوار بوابة منزل مدير الأمن، بمنطقة فتح بمديرية التواهي في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

وحسب شهود عيان فقد استهدفت سيارة مفخخة منزل اللواء شلال شائع مدير أمن عدن. وتفيد أنباء بسقوط قتلى وجرحى نتيجة الانفجار، وقال الشهود إن سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان الانفجار الذي تصاعدت منه أعمدة الدخان وألسنة اللهب.

وحسب شهود فقد أصيب شخصان على الأقل وأطلق الحراس النار على المهاجم فانفجرت السيارة التي كان يقودها.

ووفق إفادات أخرى فإن”انتحاريا قاد سيارة مفخخة، وقام بتفجيرها قرب البوابة الخارجية لمنزل مدير أمن عدن”، و”أدى الانفجار إلى مقتل حارس البوابة، وإصابة 2 آخرين”، وأفادت المصادر بأن الانتحاري كان يرتدي ملابس نسائية.

وأكدت المصادر أن اللواء شلال علي شائع بصحة جيدة ولم يتضرر، ويذكر أنه جرى استهداف منزل مدير أمن عدن بطريقة مماثلة في منتصف شهر يناير/ كانون الثاني ما أسفر عن مقتل 10 أشخاص وإصابة العشرات.

يذكر أن الوضع الجنوبي يسوده الفوضى والإغتيالات والتفجيرات وانتشار كبير لمسلحي تنظيم القاعدة وداعش بعد انسحاب الجيش واللجان الشعبية ودخول قوات تحالف العدوان إليها

التعليقات

تعليقات