المشهد اليمني الأول| كوريا الجنوبية

اعلنت واشنطن وسول عن اتفاق يقضي بنشر الولايات المتحدة درعاً متطورة مضادة للصواريخ في كوريا الجنوبية، فيما حذرت الصين وقالت انها ستلحق ضرراً بالغاً بالأمن الإقليمي.

ووسط تصاعد التوتر في شبه الجزيرة الكورية، أعلنت وزارتا الدفاع الأمريكية والكورية الجنوبية عن التوصل للاتفاق الرامي للتصدي للتهديدات المتزايدة من جانب كوريا الشمالية.

وقالت الوزارتين، في بيان مشترك، “على ضوء هذه المباحثات قررت (كوريا الجنوبية) والولايات المتحدة كحليفين نشر منظومة ثاد.. كإجراء دفاعي لضمان أمن (كوريا الجنوبية) وشعبها”.

وردت وزارة الخارجية الصينية على الإعلان عن الاتفاق بالقول إن الصين تعارض بشدة نشر الولايات المتحدة لنظام الدفاع الصاروخي، وحثت البلدين على وقف هذه الخطوة.

وأضافت الوزارة أن نشر النظام الصاروخي ليس مفيداً للحفاظ على السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية، وسيضر بصورة بالغة بأمن دول عدة في الإقليم من بينها الصين.

وحسب وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء، فإن سول تهدف إلى أن تكون وحدة من نظام ثاد جاهزة للتشغيل بحلول نهاية العام المقبل على أبعد تقدير.

وأضافت يونهاب، نقلا عن وزارة الدفاع، إن البلدين في المراحل الأخيرة من اختيار الموقع الذي ستتمركز فيه وحدة ثاد مع القوات الأمريكية المتمركزة في كوريا الجنوبية.

التعليقات

تعليقات