يوسف الفيشي (أبو مالك)

كتب/ يوسف الفيشي (أبو مالك) “دنبوعيات 2016م”

خطاب الهارب الكبير في مأرب وزيارته وبرفقته حمالة الحطب يذكرني بالخطاب الذي القاه في عدن وقال أنه سيرفع العلم على جبال مران.

ثم هرب من عدن إلى عمان سيرا على الأقدام .

وبعدها إلى الرياض .

ومن يعرف الواقع في مأرب يعرف أنها مجرد محاولة غبية لترميم معنويات المرتزقة الهابطة المنهارة مع الهزائم التي الحقها بهم الجيش واللجان في مأرب وفي الجوف.

وهي أيضا حرب نفسية طفولية دنبوعيات لا تستحق التحليل فالدنبوع عاجز عن رفع العلم على قصر المعاشيق في عدن والعلم الجمهوري سوف يرفعه الجيش واللجان في مدينة مأرب بدلا من أعلام القاعدة وداعش والسعودية التي يرفعها الدمية ومرتزقته أينما وجدوا .

والأيام بيننا فترقبوا.

التعليقات

تعليقات