محمد علي الحوثي
المشهد اليمني الأول| صنعاء
 
استقبل الأخ محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا اليوم بصنعاء الرئيس الجديد لبعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر في اليمن اليكسندر فِت والرئيس السابق للبعثة انطوان غراند بغرض التوديع.
 
وأشاد رئيس اللجنة الثورية العليا في اللقاء بالدور القيم والايجابي الذي قام به انطوان غراند خلال فترة عمله المميزة في اليمن في الظروف الاستثنائية اثر العدوان والحصار واستمراره في اداء عمله وادارة مهام البعثة وتقديم الخدمات ورفع التقارير عن الحالة الانسانية والظروف الصحية للشعب اليمني، متمنيا له التوفيق والنجاح في مهامة المقبلة.
 
وقال رئيس اللجنة الثورية العليا “الشعب اليمني لا ينتظر منكم اكثر من الانصاف، بقول الحقيقة ونقلها كما هي وكما عشتموها دون زيادة او نقصان، وان تكونوا سفرائه في دول العالم بما يقتضيه جوهر العمل الانساني بعيدا عن اي مؤثرات او تاثيرات، والمساهمة في تعرية العدوان والحصار الجائر والدمار الذي لحق بالمجتمع اليمني وبنيته التحتية بفعل الغارات الجوية لقوى التحالف ضد اليمن ..واهمية ان تساعد المنظمات الدولية في تشجيع الحلول السلمية واعادة الحياة في اليمن الى طبيعتها واستقرار الحياة واحياء التجربة
 
الديموقراطية اليمنية الضامنة لإستقرار المجتمع اليمني واعمال المنظمات الدولية فيه “.
واكد على ان الطلب الوحيد الذي تحرص عليه اللجنة الثورية وقيادة الثورة ومؤسسات الدولة اليمنية هو المهنية والاخلاص في العمل من كل المنظمات.
 
مجددا التأكيد على الاستعداد الدائم والمتجدد لتقديم الدعم وتوفير كل الامكانات الكفيلة بتسهيل عمل بعثة الصليب الاحمر في اليمن ذات التاريخ العريق في تقديم خدماتها للمجتمع اليمني .
 
ورحب رئيس اللجنة الثورية العليا بالرئيس الجديد للبعثة متمنيا له طيب الاقامة وان يحصل على كل المعلومات والتقييم الذي يجعله متمكنا من عمله في ظل الظروف الراهنة التي تتجه نحو الانفراج بتكامل الجميع وتعزز دور واسهامات المنظمات الدولية ذات الطابع الانساني والخدمي .
 
من جانبه عبر الرئيس السابق للبعثة انطوان غراند عن شكره وتقديره للمساعدة الدائمة التي تحوزها بعثة الصليب الاحمر في اليمن ، مؤكدا استعدادها وعملها من اجل استمرار خدماتها التي تقدمها للهلال الاحمر اليمني وتسع مستشفيات اخرى وما تقتضيه الحالة الصحية والانسانية في اليمن، مشيراً الى انه سيعمل على ان تكون الحالة الانسانية في اليمن واثار العدوان والحصار في برنامج جولته القادمة في عدد من دول العالم منذرا بالكارثة الانسانية في اليمن والمساعدات العاجلة المطلوبة وتوفير الادوية والمستلزمات الصحية الاساسية واحتياجات الامراض المستعصية والمزمنة ومحاليل الغسيل الكلوي وامراض السكري.
 
وقال غرند ” انها المرة الاولى في تجربتي العملية خلال 20 عاما مع الصليب الاحمر التي ارى فيها الناس يموتون نتيجة انعدام الدواء”.
 
واكد رئيس البعثة الجديد الكسندر فِت حرص البعثة على استمرار العمل في اليمن واستمرار المساعدات ،مؤكدا استشعاره المعاناة والحالة الانسانية التي وصل اليها اليمن اثر العدوان والحصار وانها ستكون الموجهة لأعمالهم المستقبلية في اليمن.
حضر اللقاء هلال سلطان مساعد رئيس البعثة في اليمن، وباسم غانم مستشار رئيس البعثة.
 
المصدر: سبأ

التعليقات

تعليقات

لا تعليقات

اترك رد