المشهد اليمني الأول| متابعات

تبجّح رئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتطوّر علاقات الكيان الصهيوني مع عدد من الدول العربيّة وذلك على خلفيّة صعود “الإسلام المتطرّف”.

وكتب نتنياهو على صفحته الرسمية بموقع التغريدات المصغّر “تويتر” قائلا “قلت في كلية الأمن القومي:”إسرائيل” تخترق المنطقة وبسبب الدمج بين قوتنا العسكرية وقوتنا الإقتصادية نطوّر قوتنا السياسية”.

وأضاف “قلت في كلية الأمن القومي: إننا في أوج تحول كبير للغاية يطرأ في علاقاتنا مع دول عربية مهمة في المنطقة.”

وتابع “دول إقليمية تفهم أن على خلفية صعود الإسلام الشيعي “المتطرف” بقيادة إيران والسني بقيادة داعش “إسرائيل” ليست عدوتها بل حليفتها ضد التهديد المشترك”.

وختم رئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي تغريداته بالقول “التطبيع أو دفع العلاقات مع العالم العربي يمكن أن يساعدنا في دفع السلام الأكثر وعيا واستقرارا ودعما مع الفلسطينيين.”

وفي وقت سابق التقى وزير الخارجية المصري، سامح شكري، بنيامين نتنياهو، الأحد لبحث مسار السلام بين الفلسطينيين والإسرائليين.

وأعلن نتنياهو في اجتماع مجلس الحكومة عن الزيارة، وقال إنها “مهمة لأسباب كثيرة وتشكل دليلا على التغيير الذي حدث في العلاقات الإسرائيلية المصرية بما في ذلك دعوة الرئيس السيسي المهمة إلى دفع عملية السلام, مع الفلسطينيين ومع الدول العربية على حد سواء”.

التعليقات

تعليقات