المشهد اليمني الأول| تقرير – أحمد عايض أحمد

إعتراف من القمّة، من قمة السلّم الملكي وتحديداً من ولي ولي العهد محمد بن سلمان، المسؤول عن الجيش السعودي، والذي قالها وهو مكسور ومأزوم، وبدون تفاصيل كونه وزير الدفاع .

ولكن وراء كل كلمة قالها صفحات تُكتب عن حال الجيش السعودي الذي ضخمه الإعلام طيلة سنوات، وانفق عليه مئات المليارات من الدولارات حيث قال ” ان الجيش السعودي يميزه الانفاق المالي الثالث عالمياً ليس في التأهيل والتدريب وانما في الرخام والجدران المزخرفة والتشطيب الـ 5 نجوم وهو ما يعد “خلل خطير أيضا” حد وصفه .

اما الخبراء والمحللين العسكريين، إضافة إلى المغردين السعوديين المشاهير، وبعد نصف عام من العدوان، كشفوا ونشروا ما أخفته قلوبهم وحكمت به عقولهم، وخرجوا عن صمتهم فتحدثوا أن العدوان على اليمن كشف عورة المملكة، واثبت أن من يسمونهم الحوثيين أو الانقلابيين “الجيش واللجان” قوتهم القتالية مرعبة في العنصر البشري، وتوظيفهم للسلاح القديم توظيف عجيب تفوّق على أحدث الأسلحة المتطورة التي تمتلكها قوات التحالف السعودي الامريكي.

واكثر سؤال طُرح بساحة الميديا السعودية والخليجية “اين الخلل..كيف نخسر .. كيف يقتل جنودنا وضباطنا .. ماذا حققنا .. ماذا انجزنا .. خدعنا الإعلام بإنتصارات وهمية، واكتشفنا بعد عام نحن الطرف المنهزم والذي تكبد خسائر كبيره”

هكذا يغرّد السعوديين بتويتر، بعيدا عن جيش المغردين السلمانيين والذين أغلبهم من مرتزقة اليمن سواء إخوان.

الظريف أن السعوديين وغير السعوديين “عرب وعجم” ولكن السعوديين تحديداً لهم طريقتهم حيث أصبحوا ينظرون لبسالة وأداء واحترافية وكفاءة وقدرة وصلابة مجاهدي الجيش اليمني واللجان الشعبية، بإعجاب ودهشة واحترام، وان قالوها بطريقتهم العدائية .

على سبيل المثال عندما قال المغرد السعودي الشهير سعود الشمراني “الله يبلشهم ذولا جن ولا الجن يقاتلون معهم .. يقاتلون جيوش متحالفة وينتصروا ..الله يكفينا شرهم ويحمي المملكة” هذه التغريدة قام بنشرها بأواخر عام 2015م .

وتسائل مجتهد أيضاً ” كيف صمدوا وكيف انتصروا وكيف يقاتلون..”

أما المحلل العسكري السعودي، العميد إبراهيم آل مرعي، قال “لم أجد في التاريخ قوة عسكرية تنتقل مسافة 500 كم من جبهة إلى جبهة في 12 ساعة، ألوية كاملة، مقاتلين وعتاد حربي بدون غطاء جوي، كما قوات من يسميهم قوات الإنقلابيين”الجيش واللجان الشعبية” .

مضيفاً بأن لديهم قدرة عجيبة وسرعة إنتقال رهيبة “وفي مقابلة مع قناة العربية قال “يقاتلون بشكل مرعب باستماتة، ولديهم عقلية عسكرية حديثة ويديرون الحرب بمعرفة ودراية تامة “..

ونختم بما قاله .أ. عبد الباري عطوان، في الأشهر السابقة الآتي “عشرة أشهر من الحرب الظالمة والعدوان الغاشم الذى تقوده السعودية على قُطر عربي شقيق، لم تستطع هذة الجيوش والإمكانيات تحقيق شيء يذكر على الأرض، فشلت السعودية وحلفائها فى تحقيق أي نصر أو تقدم، على مستوى كل الجبهات يحق لكل يمنى وعربي أن يفخر بهذة المؤسسة العسكرية و اللجان الشعبية، وعليهم أن يتعلموا من أحذية هؤلاء الرجال معنى الرجولة.

التعليقات

تعليقات