المشهد اليمني الأول| تعز

يستمر مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي تحت يافطة “مقاومة” بإبادة الأهالي في قرية الصراري، التي تعرضت لهجوم كبير في الـ 24 ساعة الماضية، حيث قصفت ليل أمس بأكثر من 130 قذيفة مدفعية أجبرت الأهالي على النزوح إلى القرى المجاورة .

وقال مصدر محلي، أن مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي قصفوا المجمع التربوي، ومنازل المواطنين في قرية الصاراي المحاصرة بمختلف الأسلحة، وأضاف بأن عملية تهجير ممنهجة تجري لأهالي قرية الصراري بعد حصار مطبق وقصف مدفعي مكثف .

كما أقدم مرتزقة العدوان على إختطاف نحو 38 من أبناء قرى الصراري، ويقتادونهم إلى جهة غير معلومة، كما يحتجزون النساء والأطفال في مدرسة بحصبان أعلى .

وهذه أسماء بعض المعتقلين المعتقلين من بينهم أطفال وكبار في السن.

بسام محمد سعيد ابراهيم الجنيد
صابر محمد محمد عبدالسلام الجنيد 12 سنه
توفيق ابراهيم علي الجنيد
علي محمد عبدالله الجنيد – قطعوا يديه
زيد بن علي محمد عبد الله الجنيد
يحيي عبد الحميد الجنيد (( كبير بالسن ))
محمد يحي عبد الحميد الجنيد
يوسف عبد الله يحيي الجنيد
محمد عبد العزيز يحيي الجنيد
علي محمد عبد الوهاب الجنيد
عبد الله عبدالسلام مهيوب فاضل الجنيد
محمد محمود عبد الرحمن فاضل الجنيد 12 سنة.

وأشار المصدر أن 9 منازل حتى الآن أحرقها مرتزقة العدوان في قرى الصراري،  فضلاً عن إحراق مسجد العالم “جمال الدين” .

وأوضح المصدر أن مرتزقة العدوان نظموا 12 محاولة اقتحام لقرية الصراري المحاصرة خلال الايام الماضية .

وتعاني قرى منطقة الصراري منذ ما يقارب العام من حصار خانق واعتداءات متكررة من قبل مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي سقط خلالها عشرات الشهداء بينهم أطفال ونساء.

ويتجاوز الحصار منع الخروج أو الدخول إلى المنطقة كما يشمل منع وصول المواد الغذائية والطبيبة إلا بالقدر الشحيح.

التعليقات

تعليقات